الثلاثاء 29/06/2021 03:28:00 م

فريق الرقابة على مجمعات المزارع والعزب في أبوظبي يستخدم تقنيات رصد متقدمة

حقق فريق عمل إدارة عمليات التفتيش والرقابة على مجمعات المزارع والعزب في إمارة أبوظبي برئاسة دائرة البلديات و النقل وعضويـة كل من اتحاد سباقات الهجن وهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية ومركز إدارة النفايات – أبوظبي "تدوير" نتائج هامة خلال الربع الأول من العام 2021 ساهمت بشكل مباشر بالحفاظ على البيئة والمظهر العام لإمارة أبوظبي وتعزيز استخدام المزارع وفق الأغراض المخصصة لها والمتمثلة في الإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني ، وذلك من خلال قيام الفريق بالرقابة والمتابعة لمجمعات المزارع والعزب في الامارة، ومتابعة التزام ملاك المزارع والعزب بتطبيق قوانين تراخيص البناء والتشريعات الزراعية المنظمة وتعزيز الأمن الحيوي والاستدامة، ورصد ظاهرة الأبنية العشوائية التي تشكل خطورة على البيئة والمجتمع.

وعملت الدائرة بالتنسيق مع الجهات التابعة لها على تنظيم حملات توعية خاصة بتنظيم العمل والإجراءات بالمشاركة مع أفراد المجتمع، بالإضافة إلى التواصل مع أفراد المجتمع من خلال الحملات الإعلانية والرسائل المباشرة تدعوهم فيها للالتزام بالاشتراطات والمعايير الخاصة بالعزب والمزارع واستغلالها للغرض التي خصصت لأجله، وعدم تأجيرها أو هجرها وتفادي إلقاء المخلفات في غير المناطق المخصصة لها أو التخلص منها بشكل عشوائي, ويعمل الفريق حالياً على كشف المشوهات والمخالفات ورصد الممارسات السلبية التي تضر بالبيئة والمظهر العام للمدينة واستغلال المساحات بشكل غير قانوني في كافة مناطق العزب والمزارع، والتي تؤدي إلى الإخلال بمنظومة الأمن الحيوي والاستدامة الزراعية من خلال ممارسة الأنشطة التجارية أو الصناعية أو المهنية بدون ترخيص. إضافة إلى رصد الممارسات غير الآمنة للتخلص من المخلفات في المزارع والعزب سواء من خلال إلقائها في غير الأماكن المخصصة لها أو حرقها، إذ تم رصد عدد من المخالفات والسلبيات بهذا الصدد تراوحت الإجراءات المتخذة بشأنها بحسب نوع الممارسة السلبية المرصودة والتي تشمل تحرير الإنذارات والمخالفات.

و تمت عمليات الرصد من خلال الكشف على ما يقارب 14 ألف من المزارع والعزب من خلال استخدام تقنيات مسح ورصد متقدمة ودقيقة تساهم في دعم الجهود التي تبذلها الدائرة والبلديات والهيئة في تعزيز الرقابة ورصد الممارسات غير السليمة والمخالفات في المزارع والعزب للمحافظة على جمالية مظهر إمارة أبوظبي وتعزيز الاستدامة الزراعية والأمن الحيوي، حيث تم حديثا ادخال أساليب وتقنيات متقدمة جدا في مجال رصد المخالفات من خلال استخدام تقنية الليدار والصور الجوية الدقيقة الملتقطة باستخدام الطائرات بدون طيار /الدرون/ واستخدام تقنيات حديثة في تحليل تلك الصور ورصد المخالفات وأتمتة إصدار التقارير للمتابعة والتفتيش.

وأطلقت الدائرة والجهات التابعة لها حملات تنظيف تطوعية لتنظيف مخلفات العزب والمزارع لمناطق البر الرئيسي لمدينتي أبوظبي والعين، والتي نجحت بإزالة أكثر من 89,627 طن من المخلفات وتأهيل المواد التي يمكن إعادة تدويرها بما يتناسب مع استراتيجية الدائرة المستدامة للحفاظ على البيئة.

وتم استخدام 3,034 سيارة مخصصة خلال العمليات، بالإضافة إلى قيام فرق العمل ضمن جهودها بإزالة 80 مبنى مهجور وردم 205 بئر في مدينتي أبوظبي العين.