الأحد 14/11/2021 01:13:00 م

جامعة الإمارات تستقطب طلبة دوليين لتعزيز السمعة الإيجابية لدولة الإمارات عالميا

استطاعت جامعة الإمارات العربية المتحدة خلال العقود الماضية من عمر الاتحاد خلق بيئة تعليمية بحثية متميزة تمكنت من خلالها استقطاب الطلبة الدوليين من مختلف أنحاء العالم والذي بلغ عددهم خلال العام الأكاديمي الحالي 2021/2022, 2251 طالبا وطالبة من أكثر من 80 دولة حول العالم.

كما استطاعت الجامعة المساهمة في تعزيز السمعة العالمية الإيجابية لدولة الإمارات عن طريق استقطاب هؤلاء الطلبة والباحثين من مختلف بلدان العالم، ضمن سعيها لتحقيق مكانة بحثية دولية وتوفير حلول بحثية للتحديات التي تواجه المجتمع المحلي والإقليمي والدولي.

ويسعى مكتب النائب المشارك للبحث العلمي في جامعة الإمارات إلى التميز البحثي والريادة في المخرجات البحثية، وتوفير بيئة علمية محفزة للإبداع والابتكار تحقيقاً للتكامل البحثي من خلال استقطاب باحثين ذو كفاءات عالمية.

وأوضح الدكتور أحمد مراد النائب المشارك للبحث العلمي في جامعة الإمارات بأن الجامعة شهدت نمواً كبيراً في عدد الباحثين الدوليين الذين انضموا للجامعة نتيجة زيادة عدد المشاريع الممولة؛ حيث زادت وتيرة الدعم المقدم للبحث العلمي لتحقيق رؤية الجامعة بأن تكون ضمن أفضل الجامعات عالمياً من خلال تعزيز البيئة البحثية المناسبة التي تساعد على استقطاب أفضل الباحثين وأصحاب العقول للمساهمة في دعم الإنتاج البحثي كماً ونوعاً.

وأشار النائب المشارك للبحث العلمي أن الجامعة وضعت استقطاب الكفاءات والمواهب أحد الأهداف الاستراتيجية التي تدعم الريادة العالمية من خلال التنوع والذي يساهم في بناء منظومة بحثية متكاملة تساهم في تعزيز السمعة العالمية والإيجابية للجامعة والدولة، حيث تشير الاحصائيات خلال الأعوام 2016-2021 إلى تعيين مساعدي الباحثين والباحثين المشاركين وباحثين ما بعد الدكتوراه من 58 دولة مختلفة من بينها الهند، باكستان، الولايات المتحدة، ألمانيا، مصر، اليمن، سلطنة عمان، السودان، الأردن وغيرها العديد من الدول العربية والعالمية.

وأوضح الدكتور أحمد علي مراد بأنه تم تعيين 164 من مساعدي الباحثين والباحثين المشاركين وباحثين ما بعد الدكتوراه في عام 2020 متوزعة بالشكل التالي: 14 باحث في كلية الهندسة، 23 باحث في كلية الطب والعلوم الصحية، 33 باحث في كلية العلوم، 10 باحث في كلية الزراعة والطب البيطري، 10 باحثين في كلية تقنية المعلومات، باحث في كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، 3 باحثين في كلية الإدارة والاقتصاد، 28 باحث في مركز زايد بن سلطان آل نهيان للعلوم الصحية، 15 باحث مركز خليفة للتقانات الحيوية والهندسة الوراثية و13 في المركز الوطني للمياه والطاقة و4 في مركز الإمارات لأبحاث التنقّل، 8 باحثين في المركز الوطني لعلوم وتكنولوجيا الفضاء، 2 باحثين في مركز جامعة الإمارات للسياسة العامة والقيادة.