الثلاثاء 23/11/2021 03:26:00 م

معالي زكي نسيبة: القمة العالمية للصناعة منصّة لإبراز الفرص الاستثمارية الغنية بالإمارات

أشاد معالي زكي نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة باستضافة الإمارات الدورة الرابعة من القمة العالمية للصناعة والتصنيع خلال الفترة ما بين 22 و27 نوفمبر الجاري بمركز دبي للمعارض "إكسبو 2020".

وأعرب نسيبة في تصريح له عن سعادته باستضافة إكسبو هذه القمة كونه يُشكّل الوجهة المثالية التي تحتضن 192 دولة في مكان واحد ما يدعم تعافي الاقتصاد العالمي من آثار أزمة جائحة كوفيد-19 مؤكد أن هذا التجمّع البشري الهائل تحت سقف واحد ضمن منصة تزخر بالإبداع والابتكار سشكل فرصة متميزة لمناقشة أبرز الفرص والتحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي و إبراز الدور الهام لتقنيات الثورة الصناعية الرابعة في تعزيز إنتاجية القطاع الصناعي، وخلق قيمة مشتركة للشركات والمؤسسات على مستوى العالم.

و أضاف معاليه : " تُعتبر هذه القمّة المكان المثالي لإبراز مبادرات وزارة الصناعة و التكنولوجيا المتقدمة ضمن "مشروع 300 مليار" في تحقيق أهداف سياسة الاقتصاد الدائري التي تُعدّ إطاراً شاملاً يُحدّد اتجاهات الدولة لتحقيق الإدارة المُستدامة والاستخدام الفعّال للموارد بما يضمن جودة حياة الأجيال الحالية والمُستقبلية، وذلك عبر تشجيع تبنّي تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة والتكنولوجيا المتقدمة بما يسهم في تحقيق عوائد اقتصادية كبيرة للدولة، وتخفيف الضغط البيئي وزيادة القدرة التنافسية وتحفيز الابتكار والنمو الاقتصادي".

ونوه معاليه إلى أن القمة تعد المنصّة المثالية للتعارف بين خبراء القطاع الصناعي، وإبراز الفرص الاستثمارية الغنية التي تمتلكها الإمارات أمام رواد الأعمال في مجال الصناعة الباحثين عن فرص مثلى للتطور والنمو داخل الإمارات وانطلاقاً منها لأسواق المنطقة وإفريقيا والعالم ، وتعريفهم بأحدث الاتجاهات والحلول المُبتكرة في قطاع الصناعة والتصنيع الإماراتي فضلاً عن دورها الهام في إبراز التقدم الذي أحرزته الإمارات في قطاعات التكنولوجيا والصناعة، وإلقاء الضوء على استراتيجية النمو الكبيرة التي تُسهم في إحداث تأثير إيجابي وملموس في جميع أنحاء العالم، جنباً إلى جنب مع تعزيز دور ومكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للتكنولوجيا المتقدمة.