الأحد 03/01/2021 03:42:00 م

مشاتل بلدية العين توسع الرقعة الخضراء و الزراعة التجميلية

وسعت بلدية العين ممثلة في إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية من خلال قسم المشاتل مساحة الرقعة الخضراء في المدينة وذلك بزيادة عدد الحدائق وتزيين الشوارع والطرقات بالزهور والأشجار الجميلة والاهتمام بالزراعة التجميلية ونشرها في كل بقاع المدينة.

وحول تطور وإنشاء المشاتل أوضح المهندس حسين محمد العيدروس مهندس تصميم مشاريع الحدائق في بلدية مدينة العين أن المشتل الرئيسي أنشئ في منطقة الكويتات عام 1973 وكان مشتلا صغيرا مساحته حوالي 2 هكتار ومع زيادة الرقعة الزراعية بالمدينة وإقليمها كان لابد أن يواكب ذلك زيادة طردية في مساحة المشتل بالاحتياطات المطلوبة من النباتات وذلك نظرا للتنمية التي تشهدها المدينة فتم إنشاء مشتل الفوعة عام 1992 ليبدأ إنتاجه في موسم 1993- 1994 وهناك عدد/9/ مشاتل فرعية حيث تحتوي كل منطقة زراعية على مشتل واحد.

وعن التطورات التي طرأت على مشاتل بلدية العين خلال الفترة الحالية والخطط والاستراتيجية التي تتبعها مشاتل بلدية العين لتطويرها ومدى تحقيق هذه المشاتل هدفها ذكر العيدروس ان بلدية مدينة العين قامت في عام 2012 بتوقيع عقد استثمار للمشاتل مع شركة خاصة /مستثمر/ حيث يقوم المستثمر بتوفير أشتال لأصناف نباتات مختلفة لبلدية مدينة العين تستخدمها في مناطق ومشاريع التعهيد الخاصة بالمواقع الزراعية التابعة للبلدية .

وقال المهندس العيدروس ان دور المشاتل لا يقتصر على التزين والاهتمام بزراعة النباتات فقط بل تقوم بدور المشاركة المجتمعية والتعليمة لسكان مدينة العين وضواحيها وذلك بتوزيع اشتال النباتات المختلفة مجانا على الجمهور خلال الفعاليات المجتمعية السنوية كأسبوع التشجير وكذلك استقبال طلاب المدارس والكليات والجامعات من بهدف زيادة الوعي الزراعي لدى الطلاب بالتعرف على النباتات المحلية والطرق المتبعة في انتاج وإكثار النباتات المختلفة.

وأضاف العيدروس أن للمشاتل دور تجميلي وزراعي حيث لعبت مشاتل بلدية العين دور مهم في نشر ثقافة الزراعة التجميلية عند أهالي المدينة من خلال تقديم الاستشارات الفنية المختلفة بالإضافة الى توزيع منشورات التوعية التثقيفية على جميع سكان المدينة خلال السنوات الماضية فيما يخص زراعة الحدائق المنزلية من نباتات زينة متنوعة وطرق رعايتها كما يتم سنويا تنظيم مسابقة على مستوى امارة أبو ظبي لأجمل حديقة منزلية داخلية وخارجية وتقديم جوائز قيمة للفائزين مما أدى الى زيادة الوعي والاهتمام بزراعة الحدائق المنزلية.

وأوضح انه بشكل عام انتاجية مشاتل بلدية العين تكفي متطلبات المدينة وفي حالات نادرة يتم استيراد بعض الأصناف النباتية وغير المتواجدة في مدينة العين بغرض اجراء التجارب عليها ومدى تأقلمها مع ظروف المدينة من حيث الطقس كما تمد مشاتل بلدية دينة العين جميع مناطق إقليم منطقة العين.